02
الخميس, تموز
0 مواد جديدة

حقائق علمية - الطريقة الصحيحة لاستخدام معقّم اليدين في الحياة اليومية

كيفية الوقاية
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

المصدر: مركز مكافحة الأمراض المعدية والوقاية منها - الولايات المتحدة الأمريكية

رابط المقال الأصلي: هنا

ينصح مركز التحكم بالأمراض المعدية في الولايات المتحدة الأمريكية CDC بغسل اليدين بالماء والصابون كلّما أمكن ذلك، لأن غسل اليدين يقلل من تعداد جميع أنواع الميكروبات والمواد الكيميائية التي قد تكون عالقةً على اليدين. ولكن في حال عدم توفّر الماء والصابون، فإن استخدام معقّم اليدين الذي يحتوي على الكحول بنسبة لا تقلّ عن 60% يمكنه تقليل قابلية الإصابة ونشر الميكروبات للآخرين. وضعنا لكم إرشادات غسل اليدين الفعّال واستخدام معقّمات اليدين في الحياة اليومية اعتماداً على معلومات تم جمعها من العديد من الدراسات.

 

يمكن لمعقّمات اليدين، التي تعتمد على الكحول في تكوينها، تقليل تعداد الميكروبات على اليدين بسرعة في بعض الحالات، إلا أنها لا تقضي على جميع أنواع هذه الميكروبات.

إن الماء والصابون أكثر فعالية من معقّمات الأيدي في إزالة غالبية الميكروبات. يمكن لمعقّمات اليدين، التي يدخل الكحول في تكوينها بشكل أساسي، تعطيل فعالية العديد من أنواع الميكروبات بشكل فعال جداً عند استخدامها بشكل صحيح، لكن بعض الأشخاص قد لا يضعون الكمية الكافية من المعقّم، أو يمسحونه قبل جفافه الكامل.

 

من الممكن أيضاً ألّا تكون معقّمات اليدين فعالة كما يجب في حال كانت بشرة اليد زيتية أو متسخة بشكل واضح.

أظهرت العديد من الدراسات فعالية معقّمات اليدين في المراكز الطبية مثل المشافي حين تكون الأيدي على تماس دائم مع الميكروبات ولكنها ليست زيتية أو متسخة بشكل كبير. غير أنّ الأيدي قد تتسخ بشكل كبير في المرافق المجتمعية بعد تناول الطعام أو ممارسة الرياضة أو العمل في الحديقة أو التخييم أو الصيد. وعندما تكون الأيدي متّسخة بشكل كبير، فقد لا تعمل المعقّمات بشكل جيد، لذا تنصّ التوصيات على الغسيل بالماء والصابون في مثل هذه الحالات.

 

قد لا تتمكن معقّمات اليدين من إزالة المواد الكيميائية الضارة كالمبيدات والمعادن الثقيلة عن اليدين.

أثبتت بعض الدراسات حول هذا الموضوع أن معقمات اليدين لا تستطيع في أغلب الأحيان إزالة أو إيقاف فاعلية العديد من المواد الكيميائية الضارة. كما أشارت إحدى الدراسات إلى ارتفاع مستوى المبيدات في أجسام الأشخاص الذين يستخدمون معقّمات اليدين لتنظيفها. فإذا لامست يداك مواد كيميائية ضارة، عليك غسلهما بعناية بالماء والصابون (أو حسب توجيهات مركز مكافحة السموم).

 

يمكنك استخدام معقّم اليدين الذي يحتوي على الكحول بنسبة 60% على الأقل في حال عدم توافر الماء والصابون.

وجدت العديد من الدراسات أن معقّمات اليدين التي تحتوي على تركيز كحول يتراوح بين 60_95% أكثر فعالية في قتل الميكروبات من المعقّمات التي تحتوي على الكحول بتركيز أقل من ذلك أو التي لا تحتوي على الكحول في تركيبها. إلا أنّ المعقّمات التي تحتوي على الكحول بتركيز بين 60-95% قد لا تكون بنفس الفعالية مع العديد من أنواع الميكروبات، كما يمكن أن تقتصر فعاليتها على الحدّ من تكاثر الميكروب بدلاً من القضاء عليه بالكامل.

 

عند استخدامك لمعقّمات اليدين، عليك قراءة كمية المعقم الواجب تطبيقها حسب الارشادات المرفقة ثم وضع الكمية

على راحة إحدى يديك وفرك المنتج على سطح اليدين كاملاً حتى جفافه.

تعتمد خطوات استخدام معقّم اليدين على الإجراءات المبسطة الموصى بها من قبل مركز السيطرة على الأمراض. وقد تبين أن إرشاد الناس إلى تغطية أيديهم بالكامل بمعقّم اليدين يوفر فعالية تطهير مشابهة باعتبارها تقدّم خطوات تفصيلية لفرك المعقّم على اليدين.

 

تحذير: أبعدو معقمات اليدين عن الأطفال.

إن معقّمات اليدين التي تعتمد الكحول الإيتيلي (الإيثانول) في تركيبها آمنة عند استخدامها حسب التوجيهات، ولكن من الممكن أن تسبب التسمم الكحولي إذا ابتلع منها شخص ما أكثر من جرعتين ملئ الفم.

استقبل مركز مكافحة السموم بين عامي 2011 و2015 ما يقارب 85000 اتصالاً عن حالات تعرّض الأطفال للتسمم بمعقّمات اليدين. فمن المحتمل أن تجذب معقّمات اليدين الأطفال لابتلاعها وخاصةً ذات الألوان الزاهية منها والمعطرة والمعبأة بشكل جذاب. لذلك يتوجب علينا حفظ معقّمات اليدين بعيداً عن متناول الأطفال واستخدامها تحت إشراف البالغين. قد تساهم العبوات المزودة بحماية خاصة للأطفال في التقليل من حالات التسمم بالمعقّمات عند الأطفال. كما أن الأطفال الأكبر سناً والبالغين قد يأخذون منه بعض الجرعات عمداً كبديل للمشروبات الكحولية.